ملتقى آل نوفل
أهلا وسهلاً زائرنا الكريم :: يسعدنا انضمامك معنا فى ..: ملتقى عائلة نوفل:.. ونود أن تعرفنا بنفسك ، واذا أردت الإنضمام إلينا فما عليك إلا أن تضغط على كلمة (تسجيل) أدنى هذه النافذة، واذا كنت مشترك معنا اضغط على كلمة (دخول)، واذا أردت التصفح فقط اضغط على كلمة (إخفاء)، نتمنى لك المتعة والاستفادة عبر صفحاتنا
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» دعوة للتعارف
الأربعاء مايو 25, 2016 5:23 am من طرف abdalrhman nofal

» نسب ال نوفل ب فلسطين
الإثنين مايو 02, 2016 9:43 am من طرف احمد محمود احمد نوفل

» احدث مولود يحمل اسم نوفل
الأربعاء يونيو 03, 2015 2:18 pm من طرف طه نوفل

» ماذا تفعل اذا سقط جوالك في الماء
الأربعاء يونيو 03, 2015 2:13 pm من طرف طه نوفل

» الصدق نجاة وخير
الأحد أبريل 05, 2015 12:16 am من طرف احمد محمود احمد نوفل

» عائلة نوفل واماكن تواجدها في فلسطين
السبت يوليو 12, 2014 9:26 pm من طرف احمد محمود احمد نوفل

» محمود نوفل 15 سنه ياريت تقرأوا موضوعي وتردوا عليا ضروري
السبت يوليو 12, 2014 9:20 pm من طرف احمد محمود احمد نوفل

» عائلة نوفل فلسطين
الأربعاء فبراير 12, 2014 5:56 pm من طرف احمد محمود احمد نوفل

» ثورة العزه والكرامة في العراق
الخميس أبريل 11, 2013 4:59 pm من طرف احمد محمود احمد نوفل

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

زوارنا اليوم
widgeo.net
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 183 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو محمد عبدالله محمد نوفل فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 303 مساهمة في هذا المنتدى في 133 موضوع
آل نوفل على الفيس بوك

الهندوسية وتاريخها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الهندوسية وتاريخها

مُساهمة من طرف احمد محمود احمد نوفل في الخميس مايو 26, 2011 5:34 pm


سلسلة مقالات عن
هندوسية
تاريخ · آلهة
ألقاب · ميثولوجيا هندوسية
المعتقدات و الممارسات
التناسخ · موكشا
كارما · الصلاة · مايا
سامسارا · دارما
فيدانتا ·
يوجا · أيورفيدا
يوجا · النباتية
باكتي
مخطوطات
أوبانشيدا · فيدا
براهمانا · بهاجافاد جيتا
رامايانا · ماهاباراتا
بورانا · أرانياكا
شيكشاباتري · فاشانامروت
مواضيع متعلقة
ديانات دارمية ·
الهندوسية حسب البلد
القادة · ديفاستانا
نظام الطبقات · العقيدة
قاموس · الاحتفالات الهندوسية
فيجراها · نقد


عرض · نقاش · تعديل
الهندوسية هي الديانة الغالبة [1] في شبه القارة الهندية. الهندوسية غالبا ما يشار إليها باسم [4]، وهو عبارة باللغة السنسكريتية تعني "القانون الأبدي"، من قبل أتباعها.[2] "الأنواع" العامة للهندوسيةِ التي تسعى إلى استيعاب مجموعة متنوعة من وجهات النظر معقدة تمتد الشعبية والفيدا الهندوسية إلى تقليد بهاكتى كما هو الحال في فايشنافية. الهندوسية تتضمن أيضا تقاليد اليوغا وطائفة واسعة من "مبادئ أخلاقية يومية" استنادا إلى مفهوم السلوك والمعايير الاجتماعية حضارية مثل عادات الزواج الهندوسية.
بين جذوره هو دين الفيدية التاريخية من العصر الحديدي قي الهند ومثل الهندوسية وكما ذكر في كثير من الأحيان هي "أقدم دين حى" [3] أو "أقدم التقاليد الحية الكبرى".[4][5][6][7] الهندوسية تتكون من تقاليد متنوعة وليس لها مؤسس واحد.[8] الهندوسية هي ثالث أكبر ديانة بعد المسيحية والإسلام، مع ما يقرب من مليار هندوسى من بينهم ما يقرب من 905 مليون يعيشون في الهند. [9] بلدان أخرى أيضا فيها نسبة كبيرة من الهندوس يمكن العثور عليها في أنحاء جنوب آسيا.
للهندوسية هيئة واسعة من الكتب المقدسة وتنقسم إلى نصوص سوروتى ("منزل من السماء") وسمريتي ("تذكر") هذه الكتب المقدسة تناقش اللاهوت الفلسفة والأساطير، وتقدم معلومات عن ممارسة دارما (معايشة الدين). من بين هذه النصوص، الفيدا والأوبنشاد هي السلطة ومهمة وقديمة. تتضمن الكتب المقدسة الرئيسية الأخرى ((آي أي إس تي | بوراناس)) والملاحم ((آي أي إس تي | ماهابهاراتا)) و((آي أي إس تي | رامايانا)). و((آي أي إس تي | البهاغافاد غيتا)) أو ما يُعرف باسم الباجافاد جيتا واطروحة منMahābhārata التي يتحدث بها كريشنا وتسمى أحيانا موجزا للتعاليم الروحية الفيدا.[10]
محتويات [أخف]
1 أصل الكلمة
2 التصنيف
3 تعريفات
4 المعتقدات
4.1 مفهوم الرب (الإله)
4.2 ديفاس وأفاتار
4.3 الكرمة وساماسرا
4.4 أهداف الحياة البشرية
4.5 اليوغا
5 الممارسات
5.1 طقوس
5.2 الحج والمهرجانات
6 الكتاب المقدس
6.1 شروتي
6.2 سميرتى
7 التاريخ
8 المجتمع
8.1 الطوائف
8.2 اشراماس
8.3 الرهبنة
8.4 Varnas
8.5 أهمسا ونباتية
8.6 التحويل
9 وانظر أيضا
10 ملاحظات
11 المراجع
12 قراءات أخرى
13 وصلات خارجية
[عدل]أصل الكلمة

طالع أيضا :Names of India
الهندوسي هو الاسم الفارسي لنهر السند وكانت تعود في الأول في اللغة الفارسية القديمة كلمة الهندوسية (həndu) إلى الفيدية السنسكريتية سيندهو على نهر اندوس. [11] والفيدا يذكر بها أرض الهند الآريين سبيتا سيندهو (أرض الأنهر السبعة في شمال غرب جنوب آسيا، واحد منهم هو نهر اندوس). هذا يناظر Hapta Həndu في افيستا (Vendidad أو Videvdad 1.18)، والكتاب المقدس لزرادشتية. استخدمت هذه العبارة بالنسبة لأولئك الذين يعيشون في شبه القارة الهندي أو ما وراء "سيندهو".[12] في العربية مصظلح الهند يشير أيضا إلى 'أرض شعب الهند الحديثة اليوم'.[13]
التعبير الفارسي (هندوسي فارسي متوسّط، هندوسي فارسي جديد) دخلت الهند مع سلطنة دلهي، ويظهر في جنوب الهند وكشمير من النصوص ما لا يقل عن 1323 م، [14]، وعلى نحو متزايد حتى أثناء الحكم البريطاني. منذ نهايةِ القرن الثامن عشرِ، الكلمة استعملتْ كمصطلح عام لأغلب التقاليدِ الفلسفيةِ والروحيةِ والدينيةِ لشبهِ القارة ما عدا ديانات السيخ، البوذية واليانية.
تعبيرَ الهندوسية قُدّمتْ مِن قِبل الشعبِ الإنجليزيِ للدلالة على التقاليدِ الثقافيةِ والفلسفيةِ والدينيةِ التي موطنها الهند[15]
[عدل]التصنيف

مقال تفصيلي :Hindu denominations
الهندوسية كما نعلم أنه يمكن تقسيمها إلى عدد من التيارات الرئيسية. من الناحية التاريخية قسمت إلى ستة دراشانات وبقى اثنين فقط من المدارس، وفيدانتا واليوغا. التقسيمات الرئيسية للهندوسية اليوم فايشنافية، شيفيسم، السمارتية و شاكتيزم [16]
الهندوسية المُعاصرة توحيديةُ بالدرجة الأولى،، ولكن التقاليد الهندوسية ويشمل الجوانب التي يمكن أن تفسر على أنها وحدة الوجود، الشركية وحتى الملحدة. وتشمل الخصائص الأخرى البارزة على الاعتقاد في التناسخِ والكرمة كذلك الواجبِ الشخصيِ أو دارما.
مكدانيل (2007) يميز ستة أنواع "عامة" للهندوسية، وذلك في محاولة لاستيعاب مجموعة متنوعة من وجهات النظر حول موضوع معقد نوعا ما :[17]
الهندوسية الشعبية تستند إلى التقاليد المحلية وطوائف الآلهة المحلية على مستوى البلدية وتمتد إلى عصور ما قبل التاريخ أو على الأقل قبل الفيدا المكتوبة.
الفيدا الهندوسية حيث لا تزال تمارسه براهمين التقليدي (و على سبيل المثال شاروتينز).
فيدانتيك الهندوسية على سبيل المثال أدفياتا (السمارتية) تستند إلى النهج الفلسفي لالأوبنشاد.
اليوغا الهندوسية تستند إلى سوترا اليوجا من باتانجالى.
"دراميك" الهندوسية أو "مبادئ أخلاقية يومية"، استنادا إلى مفهوم كارما وبناء على الأعراف الاجتماعية مثل عاداتِ الزواجِ الهندوسيةِ.
بهاكتى أو ديفوشناليزم وخصوصا كما هو الحال في فايشنافية.
[عدل]تعريفات

الهندوسية ليس لديها "نظام موحد الإعلان عن الإيمان أو العقيدة"، [18] بل هو مصطلح عامُم يتألف من تعدد الظواهر الدينية وهى مستندة إلى التقليد الفيدي [19][20][21][22]
الهندوسية قي الأصل كلمة فارسية وتستخدم من وقت سلطنة دلهي مشيره إلى أي من تقاليد السكان الاصليين للهند وليس للإسلام. الهندوس تستخدم بمعنى "هندي وثنى" في اللغة الإنكليزية من القرن السابع عشر [23] ولكن مفهوم لكن فكرةَ الهندوسيةِ انها تقليد ديني مميّز يَتأهّلُ كأحد الأديانَ العالميةَ ظَهرتْ فقط خلال القرن التاسع عشر.
سمة التسامح الشامل للاختلافات في المعتقد وانفتاح الهندوسيةِ العقائدى، يَجْعلُ الأمر صعباً للتَعريف كدين طبقاً للمفاهيمِ الغربيةِ التقليدية.[24] على الرغم من أن الهندوسية هو مفهوم العملية لغالبية معتنقيه 0/} الكثير يواجهون مشكلة التوصل إلى تعريف للمصطلح بشكل رئيسي بسبب تشكيلة واسعة من التقاليدِ والأفكارِ دَمجتَا ضمنها أَو غُطّيتَا بواسطته.[18] يشار إليها أحيانا باسم الدين والهندوسية هي في أكثر الأحيان تقاليد دينية.[1] ولذلك توصف انها من أقدم الديانات في العالم، وأكثرها تنوعا.[4][25][26][27] معظم التقاليد الهندوسية يقدسون الأدبيات الدينية والمقدسة فيدا وإن كانت هناك استثناءات. بعض التقاليد الهندوسية الدينية توصفه بانها ضرورية للخلاص، ولكن مجموعة متنوعة من وجهات النظر حول هذا التعايش. بعض الفلسفات هندوسية تفترض في الأنطولوجيا و علم وجود الخالق من المعيشة وإمكانية تدمير الكون ومع ذلك بعض الهندوس ملحدين. الهندوسية التي تتسم في بعض الأحيان إلى الاعتقاد في التناسخ (samsara) التي حددها قانون الكرمة وفكرة ان الخلاص هو التحرر من هذه الدوامة المتكررة من الولادة والموت. ومع ذلك والأديان الأخرى في المنطقة مثل البوذية واليانية تعتقد أيضا في الكرمة خارج نطاق الهندوسية.[18] وبالتالي الهندوسية ينظر إليها على أنها معقدة أكثر من أي من الأديان العالمية التاريخية.[28] على الرغم من تعقيد الهندوسية فهى ليست فقط واحدة من أكبر الديانات عدديا بل هي أيضا من أقدم الديانات الكبرى على وجه الأرض مع جذور تصل إلى ما قبل التاريخ.[29]
وهناك تعريف للهندوسية والذي قدمه النائب الأول لرئيس جمهورية الهند الذي كان أيضا رجل دين بارز سارفيبالى راداكريشنان تنص على أن الهندوسية هي ليست مجرد "الإيمان" ولكن في حد ذاتها هي اتحاد للعقل والحدس. راداكريشنان ينص صراحة على أن الهندوسية لا يمكن أن تعرف ولكن يمكن فقط ان تكتسب بالخبرة.[30] وبالمثل يشير بعض الأكاديميين ان الهندوسية يمكن أن ينظر إليها باعتبارها "حافات ضبابية" بدلا من كيان واضح المعالم وصارمز. بعض أشكال التعبير الديني أمر أساسي للهندوسية والبعض الآخر ليس اساسي ولكن لا يزال ضمن هذه الفئة. على هذا الأساس فيرو - لوزى طور 'نظرية نموذج' لتعريف الهندوسية.[31]
المشاكل التي تصاحب التعريف الواحد للمصطلح 'هندوسية' غالبا ما يعزى ذلك إلى حقيقة أن الهندوسية ليس لها مؤسس واحد أو تاريخي مشترك. الهندوسية أو كما يقول البعض 'Hinduisms' ليس لديها نظام وحيد للخلاص ولها أهداف مختلفة وفقا لكل مذهب أو طائفة. أشكال دين الفيدية لا تعتبر بديلا عن الهندوسية ولكنها اقرب شكل وليس هناك اختلافات كثيرة موجودة في الكثير من الكتب العلمية الغربية بين الفيدية و البراهمانيزم والهندوسية.[7][32]
تعريف الهندوسية معقد بسبب كثرة استخدام مصطلح "الإيمان" كمرادف ل "الدين".[18] بعض الاكاديميين [33] والعديد من الممارسين يشيرون باستخدام التعريف الأصلي [64] وهو عبارة باللغة السنسكريتية تعني "القانون الأبدي" أو "طريق ابدي".[2][34]
[عدل]المعتقدات



المعبد نحت في Hoysaleswara المعبد تمثل تريمورتي : براهما، فيشنو وشيفا.
الهندوسية تشير إلى تيار ديني تطور عضويا وانتشر على مساحة كبيرة من الأراضي ويتسم بالتنوع العرقي والثقافي الكبير. هذا التيار تطور على حد سواء عن طريق الابتكار من الداخل، واستيعاب التقاليد والطوائف الخارجية. والنتيجة هي مجموعة متنوعة هائلة من الطوائفِ البسيطةِ الصغيرةِ غير معدودةِ إلى الحركاتِ الدينيةِ الرئيسيةِ بملايينِ الأتباعِ في شبهِ القارة بالكامل. تحديد الهندوسية كدين مستقل منفصل عن البوذية أو اليانية يتوقف على تأكيد معتنقيها على هذا.[35]
المواضيع البارزة في المعتقدات الهندوسية تشمل (ولكن لا تقتصر عليها) دارما (الأخلاقيات / الواجبات) Samsāra (الدورة المستمرة للولادةِ والحياةِ والموتِ والبعثِ) كارما (الفعل ورد الفعل)، الموكشا (التحرر من samsara)، واليوغا مختلف ق (مسارات أو الممارسات). [36]
[عدل]مفهوم الرب (الإله)
مقال تفصيلي :God in Hinduism
الهندوسية هو نظام متنوع من الفكر مع المعتقدات التي تغطي التوحيد، الشرك، [37] وحدة الوجود، الوحدانية، والإلحاد، ومفهوم الإله هو معقد ويعتمد على كل التقاليد وفلسفة معينة. وهو أحيانا مدعو باسم henotheistic (وبمعنى آخر:.، يَتضمّنُ الولاءَ إلى إله وحيد بينما يَقْبلُ وجودَ الآخرين)، ولكن أي مصطلح من هذا القبيل هو overgeneralization.[38]
ويعتقد الهندوس أن الروح هي -- "الذات" الحقيقية لكل شخص، تدعى أتمان -- الأبدية.[39] وفقا للوحدانيينِ / جودي يداحلاا الهندوسية (مثل المدرسة أدفياتا فيدانتا) وهذا هو في نهاية المطاف أتمان غامض من البراهمي الروح العليا. وبالتالي، فإن هذه المدارس تسمى غير المزدوج. [40] والهدف من الحياة، وفقا لمدرسة أدفياتا، هو أن ندرك أن واحدة من أتمان مطابقة لالبراهمي، والروح العليا.[41] حالة الأوبنشاد اي ان الشخص يصبح على وعي تام بأتمان باعتبارها جوهر طوية المرء الذاتية ويدرك هوية مع هيرونو، وبالتالي يصل إلى الموكشا (التحرر أو الحرية).[39][42]
مدارس المزدوج (انظر دفايتا وبهاكتى) فهم البراهمي الخالق الاعظم الذي يمتلك الشخصية، ويعبدونه مثل، فيشنو، براهما، شيفا، أو شاكتي، تبعا للطائفة. وأتمان يعتمد على الإله، في حين الموكشا يعتمد على المحبة نحو الإله وعلى نعمة الإله.[43] عندما ينظر إلي الإله على أنه الشخص الأعلى (وليس من حيث المبدأ بلا حدود)، والإله ما يسمى Ishvara ("الرب" [44]، Bhagavan ("الميمون واحد" [44] أو Parameshwara ("إن الرب الأعلى [40][44] على أي حال تختلف تفسيرات Ishvara من غير المعتقد في Ishvara من قبل أتباع Mimamsa، إلى تميز البراهمي وIshvara باعتبارهما واحد، كما هو الحال في أدفياتا.[40] في غالبية تقاليد فايشنافية هو فيشنو إله ويميز نص كتب Vaishnava المقدسة هذا ان يكون ككريشنا، التي يشار إليها أحيانا bhagavan svayam. وهناك أيضا مدارس مثل Samkhya التي لها ميول إلحادية. [45]
[عدل]ديفاس وأفاتار
ملف:RadheShyam07.jpg
كريشنا (يسار)، التجسد الثامنة (تجسد الآلهة) فيشنو أو bhagavan svayam، مع نظيره رادها القرين، رادا كريشنا يعبد كما عبر عدد من التقاليد -- اللوحة التقليدية من 1700s.
تشير الكتب الهندوسية إلى الكيانات السماوية دعا ديفاس (أو ((IAST | ديفي)) في شكل المؤنث ؛ [97] تستخدم بشكل مرادف للديفا باللغة الهندية)، "هم مشرقة"، والتي يمكن ترجمتها إلى اللغة الإنكليزية ك "آلهة" أو "الكائنات السماوية".[46] و ديفاس هي جزء لا يتجزأ من الثقافة الهندوسية، والتي صورت في الفن، و العمارة، ومن خلال الرموز، والقصص الأسطورية عنهم ذات صلة في الكتب المقدسة، لا سيما في الشعر الملحمي الهندي وs. بورانا هم على أي حال، في كثير من الأحيان مميزون عن Ishvara، وهو الإله الأعلى الشخصي، مع العديد من الهندوس الذين يعبدوا Ishvara في شكل معين على نحو [103] مثالي.[47][48] الخيار هو مسألة تفضيل فرد، [49] والإقليمية والتقاليد الأسرية.[49]
الملاحم الهندوسية وبوراناس يربطان بين عدة حوادث هبوط الله على الأرض في الشكل البدنى لاستعادة دارما إلى المجتمع وتوجيه البشر إلى الموكشا. مثل هذا التجسد يسمى تجسد الآلهة. وأبرز هذه الآلهة من فيشنو وتشمل راما (بطل الرواية في رامايانا) وكريشنا (شخصية محورية في المهابهاراتا الملحمة).
[عدل]الكرمة وساماسرا
مقال تفصيلي :Karma in Hinduism
الكرمة يترجم حرفيا العمل، أو الفعل، [50] ويمكن وصفها بأنها "القانون الأخلاقي بين السبب والنتيجة".[51] وفقا لالأوبنشاد لوحدها، والمعروفة باسم جيفا، عتمة، ويطور sanskara ق (ظهور) من الإجراءات، سواء كانت جسدية أو عقلية. linga sharira ،الجسم أكثر دهاء من المادية واحد ولكن أقل خبثا من الروح، ويحتفظ الظهور وتحمل لهم أكثر في الحياة القادمة، وإنشاء مسار فريدة من نوعها بالنسبة للفرد.[52] وبالتالي، فإن مفهوم عالمية، ومحايدة، وأبدا عدم الكرمة في جوهرها تتعلق التناسخ فضلا عن شخصية واحدة، والخصائص، والأسرة. الكرمة يجمع بين مفهومي حرية الإرادة والمصير.
هذه الدورة من العمل، والتفاعل، والولادة، والموت والبعث هو سلسلة متصلة تسمى سامسارا. فكرة التناسخ والكرمة هي فرضية قوية في الفكر الهندوسي. والبهاغافاد غيتا تنص على أن :
“ As a person puts on new clothes and discards old and torn clothes,
similarly an embodied soul enters new material bodies, leaving the old bodies.(B.G. 2:22)[53]

سامسارا توفر متع سريعة الزوال، والتي تقود الناس رغبة النبعاث لكى يتمتعوا بمتع الجسم العرضة للتلف. ومع ذلك، هربا من عالم سامسارا من خلال الموكشا لضمان السعادة والسلام الدائمين.[54][55] أنه يعتقد أن بعد عدة تناسخات، أتمان يسعى في نهاية المطاف إلى وحدة وطنية مع الروح الكونية (براهمان / Paramatman).
والهدف النهائي للحياة يشار إليه الموكشا، النيرفانا أو سامادهي، ومن المفهوم في عدة طرق مختلفة : كإدراك اتحادِه مَع الله، كإدراك علاقتِه الأبديّةِ مَع الله ؛ تحقيق وحدة وطنية من كل وجود ؛ الكرم المثالي ومعرفة النفسِ؛ كنيل السلامِ العقليِ المثاليِ، والبعد عن الرغبات الدنيوية. تحقيق واحد من هذه تحرر سامسارا وينهي دورة الانبعاث.[56][57]
وضع تصور دقيق لالموكشا يختلف بين مدارس الفكر المختلفة الهندوسية. على سبيل المثال، أدفياتا فيدانتا ترى انه بعد التوصل إلى وقف الموكشا أتمان لم يعد يعرف نفسه مع الفرد وإنما على أنها متطابقة مع البراهمي من جميع النواحي. أتباع دافياتا (الثنائي) مدارس يعتبرون أنفسهم جزءا من البراهمي، وبعد انجاز موكشا تتوقع ان يصرف الخلود في لوكا (السماء)، [58] في شركة لاختيار شكل Ishvara. وبالتالي قيل إن أتباع دفايتا ترغب في "طعم السكر"، في حين أن أتباع أدفياتا نود أن "تصبح السكر".[59]
[عدل]أهداف الحياة البشرية
مقال تفصيلي :Purusharthas
الفكر الكلاسيكي الهندوسي يقبل الأهداف التالية للحياة البشرية، والمعروفة باسم puruṣārtha ق : دارما "الصواب، ethikos ؛" artha "الرزق والثروة ؛" ((IAST | كاما)) "المتعة الحسية" ؛ mokṣa "التحرير والحرية (من samsara)". [60][61]
[عدل]اليوغا
مقال تفصيلي :يوجا


تمثال شيفا في التأمل واليوغا.
بأي طريقة الهندوس يحددون الهدف من الحياة ،هناك عدة طرق (yogas) أن الحكماء قد علموا لبلوغ هذا الهدف. النصوص المكرسة لليوجا تشمل البهاغافاد غيتا، وسوترا اليوجا، تمارين Pradipika، و، على الأسس الفلسفية والتاريخية، والأوبنشاد. أحد المسارات التي يمكن اتباعها لتحقيق هذا الهدف الروحي للحياة (الموكشا، سامادهي أو النيرفانا) وتشمل :
بهاكتى اليوغا (طريق الحب والإخلاص)
كارما يوجا (مسار العمل الصحيح)
راجا يوجا (مسار التأمل)
جنانا يوجا (طريق الحكمة) [62]
فرد واحد أو قد يفضل بعض yogas على الآخرين، وفقا لاحتياجاته أو الميل والتفاهم. بعض المدارس تدرس ان بهاكتى هو السبيل العملي الوحيد لتحقيق الكمال الروحي بالنسبة لمعظم الناس، على أساس اعتقادهم بأن العالم حاليا في يوجا كالي (واحد من أربعة عهود التي هي جزء من دورة اليوجا). [63] ممارسة اليوغا واحد لا يستبعد الآخرين. ويعتقد كثير من المدارس أن اليوغا المختلفة تندمج طبيعيا لمساعدت يوغا الأخرى. على سبيل المثال، ممارسة اليوغا جنانا، يعتقد أنها تؤدي حتما إلى الحب النقي (هدف اليوغا بهاكتى)، والعكس بالعكس.[64] شخص ما يمارس التأمل العميق (مثل اليوغا في راجا) يجب أن تجسد المبادئ الأساسية لليوغا الكرمة، واليوغا، واليوغا بهاكتى جنانا، سواء كانت مباشرة أو غير مباشرة.[62][65]
[عدل]الممارسات

مقالات تفصيلية :بوجا و Yajna و مورتي و Mandir و Hindu iconography و Japa و Mantra


وvisarjan (nimarjan) حفل الرب غانيشا خلال المهرجان Chaturthi.
ممارسات الهندوس تنطوي عادة على السعي للتوعية إلى الله وأحيانا تسعى أيضا إلى البركات من الاله. ولذلك ،الهندوسية وضعت العديد من الممارسات تهدف إلى المساعدة في التفكير في اللاهوت في خضم الحياة اليومية. الهندوس يمكن الانخراط في pūjā (العبادة أو التبجيل)، [44] سواء في المنزل أو في المعبد. في المنزل ،الهندوس في كثير من الأحيان يبنوا ضريح مع رموز مخصصة كرمز لشكلهم المختار لله. المعابد وعادة ما تكون مخصصة لألوهية الأساسية جنبا إلى جنب مع الآلهة الأخرى على الرغم من آلالهة المتعددة. زيارة المعابد ليست واجبا، [66] وزيارة المعابد فقط تكون أثناء الاحتفالات الدينية. يُؤدّي الهنودس عبادتُهم خلال الأيقوناتِ (murtis).الرمز بمثابة صلة ملموسة بين المصلين والله.[67] الصورة غالبا ما تعتبر مظهرا من مظاهر الله، لأن الله هو جوهري. وبادما بورانا يذكر أن [153] لا ينبغي التفكير فيه باعتباره مجرد الحجر أو الخشب ولكن بوصفها شكلا واضحا للاهوت.[68] والطوائف الهندوسية قليلة، مثل ((IAST | آرياساماي))، لا تعتقد في عبادة الله من خلال الرموز.
الهندوسية قامت بوضع نظام متطور للرمزية وايقونية لتمثيل الاله في الفن والعمارة والأدب والعبادة. هذه الرموز كسب معناها من الكتاب المقدس، والأساطير، أو التقاليد الثقافية. مقطع أوم (والذي يمثل Parabrahman) وعلامة الصليب المعقوف (الذي يرمز auspiciousness) قد نمت لتمثيل الهندوسية نفسها، في حين أن علامات أخرى مثل tilaka تحديد تابعا للدين. تتشارك الهندوسية رموز كثيرة، والتي تشمل لوتس، شقرا، وفينا، ولا سيما مع الآلهة.
التغني بالدعاء، والثناء والصلاة ذلك من خلال معناهما، الصوت ،يهتف للمساعدة وتركيز العقل على الأفكار المقدسة أو للتعبير عن الولاء إلى الله / الآلهة. كثير من المتعبدين يقومون بالوضوء صباح اليوم في البنك نهر مقدس وهم يرددون تعويذة جياتري أو Mahamrityunjaya التغني. [بحاجة لمصدر] وملحمة ماهابهاراتا تمجد جابا (هتاف طقوسى) كالواجب الاعظم في اليوغا كالي (ما يعتقد الهندوس أن العصر الحالي). [بحاجة لمصدر] يعتمد كثير من جابا وممارساتها الروحية الابتدائية. [بحاجة لمصدر]
[عدل]طقوس


diyas التقليدية وغيرها من البنود الصلاة خلال حفل زفاف هندوسي.
الغالبية الساحقة من الهندوس تمشارك في الطقوس الدينية يوميا.[69] معظم الهندوس تمارس الشعائر الدينية في المنزل.[70] ولكن ممارسة الطقوس تختلف اختلافا كبيرا بين المناطق والقرى والأفراد. ورع الهندوس في القيام بالأعمال اليومية مثل العبادة في الفجر بعد الاستحمام (عادة في ضريح العائلة، وعادة ما تضم إضاءة مصباح والمواد الغذائية التي تقدم من قبل هذه الصور من الآلهة)، تلاوة من الكتابات الدينية، والغناء والتراتيل التعبدية، التأمل، وترديد العبارات، قراءة الكتاب المقدس وما إلى ذلك [70] ومن السمات البارزة في الطقوس الدينية هي الانقسام بين النقاء والتلوث. تَفترضُ الأَفْعالُ الدينيةُ بَعْض درجةِ الشائبةِ أَو الانتهاكِ للممارسِ، الذي يجب أنْ يُتغلّبا عليه أَو يُحيّدا قبل ذلك أَو أثناء إجراءاتِ طقوسيةِوالتنقية، وعادة مع المياه، وبالتالي هو سمة نموذجية للعمل الاكثر تدينا.[70] الخصائص الأخرى بما فيها الاعتقاد في نجاح التضحية ومفهوم الجدارة المكتسبة من خلال الاعمال الخيرية أو الاعمال الجيدة، وسوف تتراكم مع مرور الوقت وتحد من المعاناة في العالم المقبل.[70] الطقوس الفيدية قربان الحريق (yajna) هي ممارساتَ عرضيةَ وحيدةَ الآن، رغم أنهم يحظونها بإجلال كبير نظريا. في حفل الزفاف الهندوسي ومراسم الدفن، yajña ترديد شعارات الفيدية لا تزال هي القاعدة.[71] الطقوس، upachara ثانية، يتغير مع الزمن. على سبيل المثال، في بضع مئات السنوات الماضية تعيين المنصوص عليها بعض الطقوس، مثل الرقص المقدس والموسيقى والعروض في مستوى Sodasa Upacharas من شاسترا Agama، استعيض عن العروض بالأرز والحلويات.
مناسبات مثل الولادة والزواج والموت غالبا ما تنطوي على وضع مجموعة من العادات والتقاليد الدينية. في الهندوسية، وطقوس الحياة وتشمل دورة Annaprashan (أول دفعة من المواد الغذائية الصلبة للطفل)، Upanayanam ("مراسم الخيط المقدسة" التي يمر بها الأطفال من الطبقة العُلياِ في تلقينِهم التعليمِ الرسميِ) وŚrāddha (طقوس معالجة الناس في الأعياد باسم المتوفى).[72][73] بالنسبة لمعظم الناس في الهند خطبة الشابو الشابة وتاريخ ووقت الزفاف هي الأمور التي يقررها الآباء بالتشاور مع المنجمين.[72] في الموت الحرق يعتبر الزاميا للجميع ما عدا sanyasis hijra، والأطفال دون سن الخامسة [74] حرق الجثث وعادة ما تلف الجثة في قطعة قماش تحرق في المحرقة.
[عدل]الحج والمهرجانات
مقال تفصيلي :Hindu festivals


ديوالي أو مهرجان الاضواء، هو مهرجان رئيس الهندوسية. يظهر هنا Diyas التقليدية التي غالبا ما تكون مضاءة خلال ديوالي
الحج ليس إلزاميا في الهندوسية، على الرغم من قيام العديد بهذا. [بحاجة لمصدر] يعترف الهندوس بعدة مدن هندية مقدسة، بما في ذلك مدينة الله أباد، هاريدوار ، فاراناسي، وVrindavan. تتضمن مدن معبد تشمل بوري، والتي تستضيف Vaishnava جاغاناث المعبد وراث Yatra الاحتفال ؛ Tirumala -- تيروباتى، موطنا لTirumala Venkateswara معبد ؛ وكترة، موطنا لفايشنو ديفى المعبد. المواقع الأربعة المقدسة بوري، رامسوارام، دواركا، وبادريناث (أو كبديل لذلك هيمالايا البلدات من بادريناث، Kedarnath، Gangotri، ويامونوترى) يؤلف دهام شار (أربعة بيوت) دائرة الحج. وكومبه ميلا) "مهرجان الإبريق") هي واحدة من أقدس الحج الهندوسي الذي يعقد مرة كل أربع سنوات، والموقع هو تناوب بين الله أباد، هاريدوار، ناشيك، واوجاين. آخر مجموعة هامة من الحج هي Peethas شاكتي، حيث الإلهة الأم يعبد، منها الرئيسيتين يجري Kalighat وKamakhya.
الهندوسية فيها العديد من المهرجانات على مدار السنة. يصف التقويم الهندوسي تواريخهم عادة. تحتفل المهرجانات بالمناسبات من الأساطير الهندوسية، وغالبا ما يتزامن مع التغيرات الموسمية. هناك المهرجانات التي تحتفل بها طوائف معينة أو في مناطق معينة من شبه القارة الهندي. لوحظ على نطاق واسع بعض المهرجانات الهندوسية هي مها Shivaratri ، هولى ، رام Navami، كريشنا Janmastami، غانيش Chaturthi، Dussera، دورغا بوجا وديوالي.
[عدل]الكتاب المقدس

مقالات تفصيلية :Śruti و Smriti


جهاز الحفر الفيدا هي واحدة من أقدم النصوص الدينية. ريغ فيدا هذا المخطوط في ديفاناغاري
الهندوسية "مستندة على الخزانةِ المتراكمةِ للقوانينِ الروحيةِ اكتشفت من قبل أشخاص مختلفة في أوقات مختلفة".[75][76] الكتب المقدسة ارسلت بشكل شفوي، لقرون عديدة قبل أن يتم كتابتها.[77] على مدى قرون عديدة، الحكماء حددوا تعاليم الشريعة ووسعوها. في الاعتقادِ الهندوسيِ ما بَعْدَ الفيدية، أكثر الكتب المقدّسةِ الهندوسيةِ لَمْ تُترجمْ نموذجياً بشكل حرفيالأكثر أهمية هي التي تتعلق بالأخلاق والمعاني المجازية المستمدة منها.[78] معظم النصوص المقدسة هي في اللغة السنسكريتية. نصوص تصنف إلى فئتين : شروتي وسمريتي.
[عدل]شروتي
شروتي (مضاءة : ما هو سمع) [79] في المقام الأول يشير إلى الفيدا، والذي شكل السجل في أقرب وقت من الكتب الهندوسية. في حين أن العديد من الهندوس يقدسون الفيدا ولكن كشف الحقائق الأبدية لحكماء قدامى (((IAST | مؤشر القوة النسبية)) ق)، [76] بعض المتعبدين لا المنتسبين لا يُشاركونَ خَلْقَ الفيدا مَع إله أَو شخص. فهي من حيث الفكر قوانين العالم الروحي، والتي ستظل موجودة حتى لو كانت لا تكشف للحكماء.[75][80][81] ويعتقد الهندوس ان لأن الحقائق الروحية من الفيدا هي أبدية، لأنها لا تزال المعبر عنها في وسائل جديدة.[82]
هناك أربعة الفيدا (تسمى Ṛg --، سما، Yajus وأثارفا -). وريجفدا هو أول وأهم فيدا.[83] كل فيدا ينقسم إلى أربعة أجزاء هي : واحدة الابتدائي، والفيدا السليم، ويجري ((IAST | Saṃhitā))، الذي يحتوي على التغني المقدسة. الأجزاء الثلاثة الأخرى على شكل ثلاثي الفرقة من التعليقات، وعادة في النثر، ويعتقد أن يكون قليلا في وقت لاحق من العمر Saṃhitā هذه هي : ((IAST | Brāhmaṇas)) ، ((IAST | Āraṇyakas))، وUpanishad ق. جزأين الأول [195] (الجزء الشعائري)، في حين أن الأخيرين شكل من [196] (جزء المعرفة).[84] في حين أن التركيز على طقوس الفيدا، والتركيز على الأوبنشاد البصيرة الروحية والتعاليم الفلسفية، ومناقشة البراهمي والتناسخ. [78][85][86]
[عدل]سميرتى


وبورانا Naradeya يصف الميكانيكا الكون. صورت هنا فيشنو مع بلدة القرين لاكشمي يستريح على Shesha ناج. نارادا وبراهما هي أيضا المصورة.
النصوص الهندوسية بخلاف شروتى هي التي تسمى مجتمعة سميرتى (الذاكرة). ولعل أبرز سيمرتى هي الملاحم، والتي تتكون من ((IAST | ماهابهاراتا)) و((IAST | رامايانا)). و((يونيكود | البهاغافاد غيتا)) هي جزء لا يتجزأ من ماهابهاراتا واحدة من الأكثر شعبية في النصوص المقدسة الهندوسية. أنه يحتوي على التعاليم الفلسفية من كريشنا، تجسيدا لفيشنو، وقال للأمير أرجونا في عشية حرب كبيرة. Bhagavad Gītā، التي يتحدث بها كريشنا، يوصف بأنه جوهر الفيدا. [87] ولكن غيتا، وتسمى أحيانا Gitopanishad، هو أكثر كثيرا ما وضعت في شروتي، الفئة، ويجري Upanishadic في المضمون.[88] وسيمرتى تشمل أيضا ((يونيكود | بورانا)) ق، التي توضح الأفكار الهندوسية من خلال السرد حية. هناك نصوص ذات طابع طائفي مثل ((IAST | ديفي Mahātmya))، وTantras، وسوترا اليوجا، Tirumantiram، شيفا سوترا والهندوسية ((يونيكود | Āgamas)). والنص الأكثر إثارة للجدل، وManusmriti، هو lawbook التوجيهي الذي يجسد رموز المجتمع من النظام الطبقي. [بحاجة لمصدر]
[عدل]التاريخ

مقال تفصيلي :History of Hinduism


جبل كايلاش المقدس قي التبت يعتبر الاقامة الروحي لشيفا.
وأقرب دليل على الدين ما قبل التاريخ في الهند يعود إلى العصر الحجري الحديث في وقت متأخر في فترة الهاربان المبكر (5500-2600 قبل الميلاد).[78] <المرجع اسم = التاريخ> "تأريخ هندوسي" بي بي سي وأسماء ورموز حمام قضيبي من الحضارة الهاربان وملامح الدين "ما قبل التاريخ (3000-1000 قبل الميلاد)".</ المرجع> والمعتقدات والممارسات من قبل العصر الكلاسيكي (1500-500 قبل الميلاد) ويسمى ب "التاريخية الدين الفيدية". الهندوسية الحديثة انبثقت من الفيدا ،و الأقدم وهو ريجفدا، مؤرخة إلى 1700-1100 قبل الميلاد.[89] مركز الفيدا في العبادة الآلهة مثل إندرا، الإله الخالق الهندوسي وأغني، وعلى طقوس سوما. أدوا تضحيات النار، مسماه ((IAST | yajña))، ورددوا العبارات الفيدية ولكن لم تبنى المعابد أو الايقونات [بحاجة لمصدر]أقدم التقاليد الفيدية فيها اوجه شبه قوية في الزرادشتية والأديان الأخرى الهند أوروبية [90]
الملاحم السنسكريتية الكبرى، رامايانا وماهابهاراتا ،جمعت على مدى فترة طويلة خلال قرون قبل الميلاد وأواخر القرون الأولى للميلاد. قصص أسطورية عن الحكام وحروب الهند القديمة، والتي تتخللها الاطروحات الدينية والفلسفية. حكايات بوراناس إعادة فرز الأصوات في وقت لاحق حول ديفاس ودفيس ،و تفاعلها مع البشر ومعاركهم ضد الشياطين.
ثلاث حركات رئيسية ترتكز على naissance عهد جديد من الفكر الهندوسي : ظهور وانتشار Upanishadic، Jaina، وphilosophico البوذية، الفكر الديني في جميع أنحاء وأوسع رقعة الهندي.[91] مهافيرا (Tirthankar 24th من الجينز) وبوذا (مؤسس البوذية) يدرس لتحقيق الموكشا أو النيرفانا، واحد لم يكن لديها قبول لسلطة الفيدا أو نظام الطبقات. بوذا ذهب أبعد من ذلك وادعى أن وجود الذات / روح الله لا لزوم لها.[92] البوذية بلغت ذروتها في عهد أسوكا العظمى من امبراطورية Mauryan، الذي وحد شبه القارة الهندي في القرن 3rd قبل الميلاد. بعد 200 م عدة مدارس فكرية تم تدوينها رسميا في الفلسفة الهندية، بما في ذلك Samkhya، يوجا، Nyaya، Vaisheshika، Purva - Mimamsa وفيدانتا. [93] شارفاكا، مؤسس مدرسة المادية الإلحادية، برزت إلى الواجهة في شمال الهند في القرن السادس قبل الميلاد.[94] ما بين 400 ق م و 1000 م الهندوسية توسعت على حساب البوذية.[95]
سنسكريتي ثقافة ذهبت إلى الانخفاض بعد نهاية فترة جوبتا. في القرون الوسطى المبكرة بورانا ساعد في تأسيس التيار الديني بين المجتمعات ما قبل القراءة والكتابة في المجتمعات القبلية التي تمر بالاستيعاب الثقافي. تعاليم الهندوسية وبراهمانيك من Dharmashastras خضع لعملية تحول جذري على أيدي الملحنين بورانا، مما أدى إلى صعود تيار "الهندوسية" التي ألقت بظلالها على جميع التقاليد في وقت سابق.[96]
ملف:Akshardham Delhi.jpg
اكشاردام معبد في دلهي.
الإسلام جاء إلى الهند في أوائل القرن 7th مع قدوم التجار العرب والاستيلاء على السند، فإنه بدأ يتحول دين رئيسي في وقت لاحق أثناء الفتح الإسلامي في شبه القارة الهندي. [94] خلال هذه الفترة انخفضت بسرعة البوذية والعديد من الهندوس تحولوا إلى الإسلام. الحكام المسلمين عديدين مثل أورنجزيب دمر المعابد الهندوسية واضطهد غير المسلمين، ولكن بعضهم، مثل أكبر، كانوا اكثر تسامحا. الهندوسية خضعت لتغيرات عميقة، في جزء كبير منها بسبب تأثير من المعلمين البارزين Ramanuja، Madhva، وChaitanya. [94] أتباع حركة بهاكتى ابتعدو عن المفهوم النظري للبراهمان، وهو الفيلسوف عدي شناكرا دعمت قبل قرون قليلة، بالولاء العاطفي تجاه تجسد الآلهة الأكثر يسرا لا سيما وراما كريشنا.[97]
Indology كفرع أكاديمي لدراسة الثقافة الهندية من المنظور الأوروبي أنشئت في القرن 19th، بقيادة علماء مثل ماكس مولر، وجون وودروف. أحضروا الفيدية، Puranic والتانترا الأدب والفلسفة في أوروبا والولايات المتحدة. في الوقت نفسه، المجتمعات مثل ساماج Brahmo والجمعية الثيوصوفية حاولا التوفيق بين الفلسفات الإبراهيمية وDharmic، وتسعى إلى فرض الإصلاح المجتمعي. هذه الفترة شهدت ظهور الحركات التي، وإن كانت درجة عالية من الابتكار، وتضرب بجذورها في تقاليد السكان الأصليين. انها تستند إلى تعاليم الشخصيات والأفراد، كما هو الحال مع شري راماكريشنا ورامانا Maharshi. الفلاسفة الهندوس البارزون، بما في ذلك سري أوروبيندو وسوامي Prabhupada (مؤسس ISKCON)، وترجمتها، وقدمت صياغة نصوص الهندوسية التأسيسية للجماهير المعاصرة في التكرارات الجديدة، وجذب اهتمام أتباعه في الهند وخارجها. آخرون مثل سوامي فيفكاناندا، Paramahansa Yogananda، BKS ينجار وسوامي راما لهم أيضا دور فعال في رفع لمحات من اليوغا وفيدانتا في الغرب. اليوم الحركات الحديثة، مثل ISKCON والإيمان سوامينارايان، تجتذب قدرا كبيرا من الأتباع في جميع أنحاء العالم.[98]
[عدل]المجتمع

[عدل]الطوائف
مقال تفصيلي :Hindu denominations


عرض للمعبد في ميناكشي التاميل نادو
الهندوسية ليس لديها سلطة مركزية عقائدية والعديد من الهندوس لا يدعون أنهم ينتمون إلى أي طائفة معينة.[99] ومع ذلك ،صنف الأكاديميين الهندوسية المعاصرة إلى أربع فئات رئيسية هي : فايشنافية، شيفيسم، Shaktism والسمارتية. الطوائف تختلف في المقام الأول في عبادة إله واحد والعليا وفي التقاليد التي تصاحب ذلك.
Vaishnavas عبادة فيشنو لأن الله العليا ؛ Shaivites العبادة شيفا كما العليا ؛ Shaktas العبادة شاكتي (السلطة) من خلال جسد الأنثى في لاهوت أو آلهة الأم، ديفي، بينما Smartas يعتقدون في وحدانية أساسيا من خمس (panchadeva) أو ستة (Shanmata، كما التاميل الهندوس إضافة Skanda آلهة كما التجسيد للمجلس الأعلى.
التصور الغربي للهندوسية هو ما قد تم تعريفه من قبل الرأي السمارتي ؛ العديد من الهندوس، الذين قد لا يفهموا أو يتبعوا الفلسفة أدفياتا، في الهندوسية المعاصرة، ودائما اتباع المعتقد Shanmata العديد من أشكال عبادة الله. أحد المعلقين، مشيرا إلى تأثير التقليد السمارتي، لاحظ أنه على الرغم من أن العديد من الهندوس قد لا يصفون أنفسهم بأنهم سمارتيين ولكن، لكن بالالتزام بأدفياتا فيدانتا كأساس لغير الطائفية، هم أتباع غير مباشرين.[100]
الطوائف الأخرى مثل Ganapatya (عبادة غانيشا) وساورا (عبادة الشمس) لا تتم على نطاق واسع.
هناك تحركات ليس من السهل وضعها في أي من الفئات المذكورة أعلاه، مثل سوامي داياناندا ساراسواتي 'ق آرياساماي، التي ترفض صورة العبادة والتبجيل لآلهة متعددة. فهو يركز على الفيدا وتضحيات النار الفيدية (((IAST | yajña))).
من تقاليد التانترا من مختلف الطوائف، كما يلاحظ بانيرجي :
“ Tantras are ... also divided as āstika or Vedic and nāstika or non-Vedic. In accordance with the predominance of the deity the āstika works are again divided as Śākta (Shakta), Śaiva (Shaiva), Saura, Gāṇapatya and Vaiṣṇava (Vaishnava).[101] ”
كما هو الحال في كل دين، إلا أن البعض يرى طائفتهم الخاصة متفوقة على غيرها. على أية حال، يَعتبرُ العديد مِنْ الهنودس طوائفَ أخرى لِكي تَكُونَ بدائلَ شرعيةَ إلى ملكِهم[بحاجة لمصدر] التكفير عموما لا يمثل مشكلة بالنسبة للهندوس.[102]
[عدل]اشراماس
مقال تفصيلي :Ashrama
تقليديا حياة الهندوسي تنقسم إلى أربع Āshrama (مراحل تَتضمّنُ المعاني الغير مرتبطةُ ديراً). في الجزء الأول من حياة الإنسان، Brahmacharya ، المرحلة كطالب، يتم انفاقه في عازب، الخاضعة للرقابة، والتأمل الرصين بتوجيه من المعلم، وبناء العقل على المعرفة الروحية. Grihastha هو مرحلة المستأجرَ، والذي يتزوج واحدة ويرضي ((يونيكود | كاما)) وartha في الحياة الزوجية والمهنية على التوالي (انظر أهداف الحياة). الالتزامات الأخلاقية من رب الهندوس وتشمل دعم من الآباء والأمهات والأطفال، والضيوف والشخصيات المقدسة. ((يونيكود | Vānaprastha))، ومرحلة التقاعد، هو انفصال تدريجي من العالم المادي. هذا قد تنطوي على واجبات لإعطاء واحدة من الأطفال، وانفاق المزيد من الوقت في الممارسات الدينية والشروع في الحج المقدس. أخيرا، في ((يونيكود | Sannyāsa)) ،مرحلة الزهد، واحدة تنبذ كافة المرفقات الدنيوية لانزوى العثور على الإلهية من خلال الابتعاد عن الحياة الدنيوية وسلميا القاء الجثة لموكشا. [103]
[عدل]الرهبنة
مقال تفصيلي :Sannyasa
بعض الهندوس يختارون العيش حياة الرهبانية (Sannyāsa) في السعي لتحقيق التحرير أو أي شكل آخر من الكمال الروحي. الرهبنة تلتزم حياة البساطة، والعزوبية والابتعاد عن المطامع الدنيوية، وتأمل الله.[104] راهب هندوسي يسمى sādhu sanyāsī ، أو سوامي. ويتخلوا الإناث يسمى sanyāsini. Renunciates تلقي باحترام كبير في المجتمع الهندوسي إلى الخارج بسبب التخلي عن الانانية والدنيوية بمثابة إلهام لأصحاب المنازل الذين يكافحون من أجل التخلي عن العقلية. الرهبان يعيشون في بعض الأديرة، في حين أن آخرين يهيمون على وجوههم من مكان إلى مكان، والثقة في الله وحده لتوفير احتياجاتهم.[105] ويعتبر عمل جدير بالتقدير لرب البيت لتوفير الغذاء أو الضروريات الأخرى. Sādhus يسعى جاهدا لعلاج الكل بالاحترام والتعاطف ،سواء شخص فقير أو غني، حسن أو شرير وأن يكون غير مبال الثناء، وتوجيه اللوم، والسرور، والألم.[104]
[عدل]Varnas
مقال تفصيلي :Varna in Hinduism
المجتمع الهندوسي تقليديا تصنيفها إلى أربع فئات، ودعا Varnas (السنسكريتية : "اللون والشكل والمظهر") :[44]
وبراهمين ق : المعلمين والكهنة ؛
كشاتاريا ق : المحاربون والنبلاء والملوك ؛
فايشيا ق : المزارعون والتجار ورجال الأعمال ؛ و
وشودارا ق : الخدم والعمال.
الهندوس والعلماء يناقشون ما إذا كان ما يسمى النظام الطبقي هو جزء لا يتجزأ من الهندوسية يقرها الكتاب المقدس أو العرف الاجتماعي الذي عفا عليه الزمن.[106] من بين الكتب المقدسة، وShrutis يحتوي على آيات تذكر نظام فارنا، ولكن على نطاق ضيق جدا وصفيا (أي ليست مفروضة). في الواقع ،الآية الوحيدة في ريجفدا التي تشير جميع varnas أربعة هو 10.90، وPurushasūkta. وvarnas الأخرى، وبراهما (أي البراهمة) وRājanya (Kshatriyas أي) مذكورة بشكل منفصل في بعض الآيات الأخرى في ريجفدا (رف مثل 10.80.1) وغيرها من الفيدا، ونادرا ما في الأوبنشاد. البعض يتضمن أكثر نصوص سمريتي، وقد فسرت هذه كما تنص على تقسيم المجتمع إلى varnas أربعة. والآية من الفيدا تشير إلى أن الشخص الاحتلال ليس بالضرورة أن يحدده من عائلته :
“ "I am a bard, my father is a physician, my mother's job is to grind the corn." (Rig Veda 9.112.3)[107] ”
في عصر الفيدية، لم يكن هناك حظر على Shudras للاستماع إلى الفيدا أو المشاركة في أي طقوس دينية، كما هو الحال في أوقات لاحقة.[108] بعض الحركة والمرونة في ادعاءات التحدي varnas من التمييز الاجتماعي في النظام الطبقي، وكما أشار العديد من علماء الاجتماع.[109][110]
وSmritis، وقد فسر الفيدية يذكر من varnas وصفي، يقر بوضوح تقسيم المجتمع إلى varnas الأربع، وأذكر أيضا فرعية مختلفة الانقسامات داخل هذه varnas، التي من شأنها أن تظهر في وقت لاحق بأنها ولادة الحالي القائم على نظام الطبقات.
كثير من المصلحين الاجتماعيين، بما في ذلك المهاتما غاندي ور. أمبيدكار، وانتقد التمييز الطبقي.[111] ومعلم الدين سري راماكريشنا (1836-1886) ان يدرس
“ "Lovers of God do not belong to any caste . . .. A brahmin without this love is no longer a brahmin. And a pariah with the love of God is no longer a pariah. Through bhakti (devotion to God) an untouchable becomes pure and elevated."[112] ”
[عدل]أهمسا ونباتية
مقالات تفصيلية :Ahimsa و Vegetarianism and religion
الهندوس يدعون إلى ممارسة ahiṃsā (اللاعنف)، واحترام جميع أشكال الحياة لأن اللاهوت ويعتقد أن تتخلل جميع البشر، بما في ذلك النباتات والحيوانات غير البشرية.[113] مصطلح ahiṃsā يظهر في Upanishad ثانية، [114] ملحمة المهابهاراتا [115] وAhiṃsā هو أول من Yamas خمسة (وعود من ضبط النفس) في Patanjali لليوغا سوترا. [116]
وفقا ahiṃsā، والهندوس العديد من احتضان النباتي على احترام أعلى أشكال الحياة. النباتي هي التي تروجها ياجور فيدا، ويوصى لsatvic (تنقية) نمط الحياة.[117] التقديرات لعدد من اكتو نباتي ليالي في الهند (ويشمل أتباع جميع الديانات) تتراوح بين 20 ٪ و 42 ٪.[118] والعادات الغذائية تختلف مع المجتمع والمنطقة، على سبيل المثال بعض الطوائف وجود عدد أقل من النباتيين وسكان المناطق الساحلية التي تعتمد على المأكولات البحرية.[119][120] بعض الهندوس تجنب البصل والثوم، والتي تعتبر الأطعمة جيم راجاس. [121] بعض تجنب اللحوم إلا في أيام محددة المقدسة.
ملاحظ الهندوس الذين لا يأكلون اللحوم دائما تقريبا الامتناع عن لحوم البقر. البقرة في المجتمع الهندوسي هو العرف على تعريفها بأنها راعية وشخصية الأم [122]، والهندوسية المجتمع يكرم البقرة كرمز لإعطاء اناني [123]
ذبح بقرة هو محظور قانونا في جميع الدول تقريبا في الهند.[124] انظر إلى مزيد من المناقشة في ماشية في الدين والمحرمات الغذائية.
[عدل]التحويل
طالع أيضا :List of converts to Hinduism
مفاهيم التحويل، التبشير، والتبشير، ونادرا ما يتم العثور عليها في النصوص الهندوسية وعمليا لم يسبق لعبت دورا هاما في الدين. في وقت مبكر من تاريخها، في حال عدم وجود الأديان الأخرى المتنافسة والهندوس تعتبر الجميع أنها جاءت عبر والهندوس ويتوقع الجميع أن التقيا الهندوس.[125][126]
الهندوس اليوم ما زالت تتأثر الأفكار التاريخية للقبول التحويل.[127] وبالتالي، لا يزال العديد من الهندوس يعتقدون أن الهندوسية هي الهوية التي لا يمكن إلا أن يكون قد من الولادة، [128] في حين أن آخرين كثيرين ما زالوا يعتقدون أن أي شخص يلي الهندوسية المعتقدات والممارسات هي الهندوسية، ويعتقد كثيرون في شكل ما من أشكال كلتا النظريتين. ومع ذلك، كرد فعل على المتصورة والتهديد الفعلي للتبشير، prozelyzation، وأنشطة التحويل من الديانات الرئيسية الأخرى العديد من الهندوس الحديثة يعارضون فكرة التحويل من (أي) لدين واحد (أي) الأخرى في حد ذاتها.[129]
مع ارتفاع الهندوسية حركات إحيائية، تحويلات لالهندوسية قد ارتفعت.[130] Reconversions بشكل جيد منذ قبول التحويل من الهندوسية غير معترف بها.[131]
لا توجد عملية رسمية لاعتناقه الديانة الهندوسية، رغم أنه في كثير من التقاليد والطقوس ودعا dīkshā ("المبادرة") يمثل بداية للحياة الروحية.[132] وهناك طقوس تسمى shuddhi ("تنقية") في بعض الأحيان يمثل عودة إلى الحياة الروحية للتحويل بعد.[133] معظم الطوائف الهندوسية لا نسعى إلى تحويل، [134][135][136][137] لأنهم يعتقدون أن أهداف الحياة الروحية لا يمكن أن يتحقق من خلال أي دين، طالما أنه يمارس بصدق.[134][138] ومع ذلك، بعض الطوائف الهندوسية والشركات التابعة لها مثل آرياساماي، Saiva Siddhanta الكنيسة، ترمي المنظمة، والجمعية الدولية للوعي كريشنا قبول أولئك الذين لديهم الرغبة في اتباع الديانة الهندوسية.
avatar
احمد محمود احمد نوفل
المدير العام
المدير العام

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 113
نقاط : 7538
العمر : 26
الدولة/البلد : عمان الاردن

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى